أين يوجد فيتامين ج


قبل معرفة اين يوجد فيتامين ج يجب التعرف على هذا الفيتامين الذي يعد أحد أهم الفيتامينات في جسم الانسان الذي يحظى باهتمام الفتيات لدوره في تأخير الشيخوخة و تعزيز الكولاجين في البشرة
و يعتبر كمضاد أكسدة فعال و رافع طبيعي للمناعة حيث يقي من نزلات البرد و الزكام و غيرها
و يساهم في خفض مستوى الكوليسترول في الدم و الحماية من أمراض القلب و الوقاية من سموم البيئة وأضراها
إضافة إلى دوره في تحسين امتصاص الحديد من الأطعمة لذلك ينصح بتناول الخضراوات الورقية الغنية بالحديد مضافاَ إاليها عصير الليمون الغني بفيتامين ج
و يتواجد فيتامين ج في مصادر طبيعية عديدة و في اشكال دوائية خارجية بتراكيز مرتفعة
إذ تبلغ الحاجة اليومية منه ٦٥ إلى ٩٠ ملغ ..


مصادر فيتامين ج :

الحمضيات


تعتبر أغنى مصادر فيتامين ج تشمل البرتقال و الليمون و النارنج و الكريفون حيث تعتبر برتقالة متوسطة الحجم بشكل يومي كافية لتأمين احتياجات الشخص من فيتامين ج و تعتبر كمية ١٠٠ غرام من الليمون تحتوي على ٥٣ ملغ من فيتامين ج

الكرز الأحمر :


إن نصف كوب فقط منه يحتوي على ٨٢٢ ملغ من فيتامين ج و الذي يفوق الحاجة اليومية منه و يعمل على رفع مناعة الجسم و مقاومة الأورام السرطانية و الحماية من الأشعة فوق البنفسجية
الجوافة :
غنية بشكل فعلي بفيتامين ج حيث تحتوي الثمرة الواحدة من الجوافة على ما يقارب ٢٠٠ ملغ من فيتامين ج كما أنها تساعد على خفض ضغط الدم و مستوى الكوليسترول في الجسم


الكيوي :


و بالحديث عن أنواع الفاكهة الفنية بفيتامين ج نذكر الكيوي الذي يستطيع إصلاح نقص هذا الفيتامين و رفع نسبه بشكل ملحوظ حيث تعتبر الثمرة الواحدة منه حاوية على ٢٧٣ ملغ من فيتامين ج


الفراولة :


تعتبر من ألذ الفاكهة و أغناها بفيتامين ج إذ يحتوي كوب واحد بوزن ١٥٠غ من الفراولة يعادل ٨٩ ملغ من فيتامين ج إضافة إلى غناها بالألياف و العناصر الغذائية الأخرى

الفلفل بأنواعه ( أخضر ,أحمر , أصفر) :


يعتبر من أغنى مصادر فيتامين ج إذ تحتوي ثمرة فلفل أخضر على ١٠٩ ملغ من فيتامين ج بينما تحتوي حبة فلفل أحمر على ٦٥ ملغ من فيتامين ج و له تأثير مباشر على مستويات المناعة الذاتية في جسم الإنسان
البقدونس:
يعد طبق التبولة السورية أحد أغنى الأطباق الغنية بفيتامين ج إذا تحتوي كل ملعقتان كبيرتان من البقدونس على ما يعادل ١٠ ملغ من فيتامين ج ناهيك عن غناها بالحديد المثالي المضاف إليه عصير الليمون لتحسين امتصاصه و يعتبر من مفضلات الأشخاص النباتيين.


الملفوف :


تتضمن كل ½ كوب من الملفوف او الكرنب ٤٩ ملغ من فيتامين ج الذي يؤمن نصف احتياجات الشخص من فيتامين ج إضافة  إلى غناه بالألياف التي تحسن حركة الجهاز الهضمي.


البروكلي و القرنبيط :


يساهم الاستهلاك المنتظم لهما في رفع مستوى فيتامين ج حيث يحتوي كوب منهما على ٢٠ ملغ من فيتامين ج
و بذلك نكون قد تعرفنا على اين يوجد فيتامين ج و على أغنى مصادره الطبيعية لتفادي النقص الذي يسبب أمراضاً و مشاكل عدة كمرض الاسقربوط و نزيف اللثة و فقدان الأسنان و عدم مقاومة العدوى و الالتهابات
لذلك يعطى في هذه الحالات من مصادر دوائية ذات تراكيز عالية على شكل كبسولات بتراكيز ٥٠٠ملغ او ١٠٠٠ملغ او نقاط او مضغوطات فوارة او كريمات و مستحضرات تجميل
فتناول مصادره الطبيعية لتجنب اللجوء إلى هذه الأشكال الدوائية
و دمتم بخير و عافية..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *